يمكن تعريف محتوى الويب بانه ماتحتويه صفحات مواقع الانترنت، ويشمل ذلك المحتوى النصي والصوتي التطبيقات والصور و رسائل البريد الالكتروني والبيانات الالكترونيه وكل ما يمكن لصفحات المواقع الالكترونيه احتوائه، ان محتوى المواقع الالكترونيه هو العامل الاهم وراء توليد حركه المرور الى مواقع الانترنت المختلفه، حيث ان نشر المحتوى الجيد على مواقع الانترنت سيزيد من عدد الاشخاص الذين سيعثرون على الموقع من خلال محركات البحث، كذلك فان المحتوى الجيد يناسب محركات البحث المختلفه، اذ يسهل مهمتها في الفهرسة الجيده للموقع وربطه بشكل مناسب مع استعلامات البحث، مما يسهل العثور على الموقع من خلال وضعه في نتائج البحث الاولى.

يستخدم المحتوى بشكل واسع في مجال التسويق، بسبب فعاليته مقارنه باساليب التسويق التقليدية وقدرته على توليد عملاء جدد، لذلك فقد توجهت كبرى الشركات نحو استخدام وانشاء المحتوى الخاص بخدماتها ومنتجاتها كوسيله اعلانيه، بدلا من الاعلانات التقليديه، ويغلب على المحتوى المنشور التوجه نحو المحتوى الاطول والاكثر عمقاً، حيث زاد معدل عدد كلمات المدونات من 808 كلمة في عام 2014 الى 1054 كلمه في عام 2016.

كذلك يتميز سوق المحتوى بالطلب المستمر على انشاء المحتوى، حيث انه يتقادم بشكل سريع، لذلك فان ما يقرب من ثلثي المسوقين باستخدام المحتوى ينتجون محتوى جديداً واحدا على الاقل في كل يوم، لذا اصبح المحتوى المنشور على الانترنت مصدرا مهما للمعلومات حول الشركات والمنتجات، وهو كذلك مصدر ثقه لاصحاب القرار وللمشترين، ويمكن للمحتوى الجيد المتمتع بالاصاله ان يكون مصدرا مهما للربح.

ويمكن استخدام عدد من القنوات لايصال المحتوى للجهات المقصوده ومن هذه القنوات المدونات والافلام والانفوجرافيك والكتب الالكترونيه وشبكات التواصل الاجتماعي والرسوم المتحركه والصور وغيرها. ويقسم محتوى الانترنت الى قسمين رئيسيين، هما النص والوسائط المتعدده، والمحتوى النصي، هو المحتوى الذي ياخذ شكل الكتل النصيه ويفضل ان يكون هذا النص اصيلا خاليا من الانتحال، ويحتوي على الارتباطات التشعبيه المناسبه، اما النوع الاخر فهو الوسائط المتعدده، ويشمل هذا النوع اي محتوى ليس نصياً مثل الرسوم المتحركه والصور والصوت والفيديو.

معظم المحتوى المنشور على شبكه الانترنت مكتوب باللغه الانجليزيه، حيث تبلغ نسبة المحتوى المكتوب باللغه الانجليزيه 55 بالمئه من محتوى الانترنت، يليه المحتوى المكتوب باللغة الروسية الذي تبلغ نسبته 6 بالمئه، والألماني بنسبة 5 بالمئة، ثم الصيني والياباني بنسبه 4 بالمئه، ثم العربي بنسبة 3 بالمئة.

يؤدي المحتوى الرقمي دوراً مهماً للمؤسسات المختلفة، اذ يشكل عنصراً اساسياً لتسويق المنتجات والخدمات والاعلان عنها، كما ويستخدم المحتوى الرقمي للتعريف بالمؤسسات واهدافها ورسالتها وكل ما يلزم المتعاملين مع المؤسسة من معلومات حولها، ان نجاح المؤسسات في ظل الاقتصاد الرقمي المعتمد على شبكة الانترنت يعتمد بشكل كبير على ما تقدمه من محتوى على مواقعها الالكترونية وعلى صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي.

ان اعداد المحتوى الرقمي المناسب يحتاج الى عدد من العمليات، التي تتضمن التخطيط للمحتوى وانتاجه وتسويقه، ان هذه العمليات تتطلب وجود المتخصصين لتقديم المحتوى المطلوب الذي يلبي حاجة المؤسسات، ويحقق اهدافها من المحتوى، وتتزايد الحاجة لمثل هؤلاء النتخصصين بتزايد انتشار الانترنت وتزايد نسبة النفاذ اليها.

يمكن تعريف محتوى الويب بانه ماتحتويه صفحات مواقع الانترنت، ويشمل ذلك المحتوى النصي والصوتي التطبيقات والصور و رسائل البريد الالكتروني والبيانات الالكترونيه وكل ما يمكن لصفحات المواقع الالكترونيه احتوائه، ان محتوى المواقع الالكترونيه هو العامل الاهم وراء توليد حركه المرور الى مواقع الانترنت المختلفه، حيث ان نشر المحتوى الجيد على مواقع الانترنت سيزيد من عدد الاشخاص الذين سيعثرون على الموقع من خلال محركات البحث، كذلك فان المحتوى الجيد يناسب محركات البحث المختلفه، اذ يسهل مهمتها في الفهرسة الجيده للموقع وربطه بشكل مناسب مع استعلامات البحث، مما يسهل العثور على الموقع من خلال وضعه في نتائج البحث الاولى.

يستخدم المحتوى بشكل واسع في مجال التسويق، بسبب فعاليته مقارنه باساليب التسويق التقليدية وقدرته على توليد عملاء جدد، لذلك فقد توجهت كبرى الشركات نحو استخدام وانشاء المحتوى الخاص بخدماتها ومنتجاتها كوسيله اعلانيه، بدلا من الاعلانات التقليديه، ويغلب على المحتوى المنشور التوجه نحو المحتوى الاطول والاكثر عمقاً، حيث زاد معدل عدد كلمات المدونات من 808 كلمة في عام 2014 الى 1054 كلمه في عام 2016.

كذلك يتميز سوق المحتوى بالطلب المستمر على انشاء المحتوى، حيث انه يتقادم بشكل سريع، لذلك فان ما يقرب من ثلثي المسوقين باستخدام المحتوى ينتجون محتوى جديداً واحدا على الاقل في كل يوم، لذا اصبح المحتوى المنشور على الانترنت مصدرا مهما للمعلومات حول الشركات والمنتجات، وهو كذلك مصدر ثقه لاصحاب القرار وللمشترين، ويمكن للمحتوى الجيد المتمتع بالاصاله ان يكون مصدرا مهما للربح.

ويمكن استخدام عدد من القنوات لايصال المحتوى للجهات المقصوده ومن هذه القنوات المدونات والافلام والانفوجرافيك والكتب الالكترونيه وشبكات التواصل الاجتماعي والرسوم المتحركه والصور وغيرها. ويقسم محتوى الانترنت الى قسمين رئيسيين، هما النص والوسائط المتعدده، والمحتوى النصي، هو المحتوى الذي ياخذ شكل الكتل النصيه ويفضل ان يكون هذا النص اصيلا خاليا من الانتحال، ويحتوي على الارتباطات التشعبيه المناسبه، اما النوع الاخر فهو الوسائط المتعدده، ويشمل هذا النوع اي محتوى ليس نصياً مثل الرسوم المتحركه والصور والصوت والفيديو.

معظم المحتوى المنشور على شبكه الانترنت مكتوب باللغه الانجليزيه، حيث تبلغ نسبة المحتوى المكتوب باللغه الانجليزيه 55 بالمئه من محتوى الانترنت، يليه المحتوى المكتوب باللغة الروسية الذي تبلغ نسبته 6 بالمئه، والألماني بنسبة 5 بالمئة، ثم الصيني والياباني بنسبه 4 بالمئه، ثم العربي بنسبة 3 بالمئة.

يؤدي المحتوى الرقمي دوراً مهماً للمؤسسات المختلفة، اذ يشكل عنصراً اساسياً لتسويق المنتجات والخدمات والاعلان عنها، كما ويستخدم المحتوى الرقمي للتعريف بالمؤسسات واهدافها ورسالتها وكل ما يلزم المتعاملين مع المؤسسة من معلومات حولها، ان نجاح المؤسسات في ظل الاقتصاد الرقمي المعتمد على شبكة الانترنت يعتمد بشكل كبير على ما تقدمه من محتوى على مواقعها الالكترونية وعلى صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي.

ان اعداد المحتوى الرقمي المناسب يحتاج الى عدد من العمليات، التي تتضمن التخطيط للمحتوى وانتاجه وتسويقه، ان هذه العمليات تتطلب وجود المتخصصين لتقديم المحتوى المطلوب الذي يلبي حاجة المؤسسات، ويحقق اهدافها من المحتوى، وتتزايد الحاجة لمثل هؤلاء النتخصصين بتزايد انتشار الانترنت وتزايد نسبة النفاذ اليها.

ينبع التخطيط للمحتوى من اهداف الموسسة بشكل اساسي، وأما صناعة المحتوى الذي يحقق هذه الاهداف يتطلب عددا من المهارات التي تتضمن القدرة على الكتابة التقنية وامتلاك مهارات التعامل مع الصور الرقمية والافلام، والتعامل مع شبكات التواصل الاجتماعي وتحسين محركات البحث، وغيرها من مهارات انشاء المحتوى الرقمي وادارته، ان واحدة من اهم اسباب ضعف انتاج المحتوى الرقمي العربي وانخفاض جودته تعود الى النقص في الافراد المؤهلين القادرين على انتاج المحتوى الرقمي العربي وادارته، ويعود ذلك الى النقص في البرامج الاكاديمية المتخصصة في مجال انتاج المحتوى الرقمي، اذ تدرس المهارات اللازمة لذلك في كليات وتخصصات مختلفة مما لا يؤدي الى توفير الكفآت المطلوبة لانتاج المحتوى الرقمي بالمستوى المناسب.

يأتي دبلوم انتاج محتوى الانترنت الرقمي للمساهمة في معالجة مشكلة النقص في الكوادر المؤهلة لانتاج المحتوى الرقمي العربي كذلك يؤمل ان يسهم هذا الدبلوم في توفير فرص عمل نوعية لخريجيه حيث يؤهلهم للانخراط في عمليات انتاج المحتوى في مختلف المؤسسات.

فرص العمل لخريجي هذا الدبلوم متعددة وتشمل:

  • مواقع انتاج المحتوى الموسوعي مثل موقع "موضوع".
  • المواقع الالكترونية العاملة في مجال التعليم الالكتروني.
  • المواقع الالكترونية للمؤسسات الحكومية.
  • المواقع الاعلامية والاخبارية.
  • مواقع مؤسسات الاعمال المختلفة.
  • المواقع الالكترونية للمؤسسات الصحية.
  • ادارة المحتوى الرقمي للمؤسسات المختلفة.
  • ادارة التسويق المعتمدعلى المحتوى.

تتوافق الخطة الدراسية مع متطلبات منح شهادة الدبلوم المهني المقررة من قبل وزارة التعليم العالي، حيث يحصل الطلبة المسجلين في الدبلوم على شهادات مصدقة من قبل وزارة التعليم العالي، ولتحقيق ذلك فإن متطلبات الحصول على دبلوم انتاج محتوى الانترنت الرقمي تتكون من 300 ساعة دراسية فعلية حسب الخطة الآتية:

رقم المادة

اسم المادة

عدد الساعات

1

الكتابة التقنية

45

2

المهارات الاساسية للكتابة باللغة العربية

30

3

اساسيات  الكتابة باللغة الانجليزية والترجمة

30

4

مبادئ التصوير والمونتاج

30

5

انظمة ادارة المحتوى

30

6

مبادئ تجربة المستخدم

30

7

مقدمة الى المحتوى الرقمي

30

8

انتاج المحتوى الرقمي

45

9

المشروع

30

 

المجموع

300

الكتابة التقنية

تناقش هذه المادة مفهوم الكتابة التقنية ومواصفاتها، والاجراءات التي يجب اتباعها قبل البدء بالكتابة التقنية، كما تناقش المادة بنية المقال المكتوب باصول الكتابة التقنية، والدور الذي تلعبه خلاصة المقال وانواعها، كما توضح المادة المقصود بالانتحال العلمي والتوثيق وكيف تبنى قائمة المراجع والمصادر.

المهارات الأساسية للكتابة باللغة العربية

أن يُتقنَ الطالبُ تركيبَ الكلام، وتكوين الجمل بصورةٍ صحيحةٍ لغويّاً ونَحْويّاً، وفي الوقت نفسه يحقّقُ المعنى ويوصله إلى المتلقي بصورة مؤثرةٍ ومقنعة، وكي يتحقّقَ ذلك لا بدَّ للطالبِ المتعلّم أن يعرفَ ويُلِمَّ بالقواعدِ والدروسِ النحويّةِ التي تمكّنه من ذلك، أو يستطيعَ بعدَ أن يتعلّمها أن يؤلّف الكلام على نحو سليم لغويّاً ونحويّاً، ويوصل المعنى المطلوب

 

 

أساسيات الترجمة

تقوم هذه المادة بتدريب الطالب بشكل مكثف على الترجمة الفعلية من اللغة الإنجليزية إلى العربية على مستوى الجملة ثم الفقرة مع تنبيه الطالب إلى الأخطاء الشائعة في الترجمة

مبادئ التصوير والمونتاج

تناقش هذه المادة كيفية التقاط الصور الفوتغرافية وكيفية تصويرالافلام البسيطة، وتناقش كيفية تطبيق المؤثرات المختلفة على الصوروالافلام واضافة الاصوات والنصوص الى الافلام، كما تغطي المادة كيفية حفظ الصور بالصيغ المختلفة وتناقش الفرق بين هذه الصيغ

انظمة ادارة المحتوى

تناقش هذه المادة مفهوم الموقع الالكتروني، ومفهوم برامج ادارة المحتوى، وكيفية استخدام تطبيق "ووردبرس" لهذه الغاية، ويتضمن ذلك الاجراءات اللازمة لانشاء الحساب على التطبيق وانشاء المدونة والصفحة ومحتوى الصفحات الذي يتضمن الوسائط والروابط والوسوم والقطع والتصنيفات، كما سيتم عرض كيفية انشاء المستخدمين.

 

مبادئ تجربة المستخدم

يقدم هذا المساق تعريف الطالب على الطرق والاساليب والادوات المستخدمة في تصميم تجربة المستخدم User Experience Design(UXD)، وواجهة المستخدم User Interface (UI)، ويتركز هذا المساق في المراحل المبكرة من دورة حياة تطوير البرمجيات. ويهدف الى التاكد من ان المنتج يتوافق مع متطلبات المستخدم. وتشمل هذه المادة المفاهيم التالية: بحث المستخدم، التصميم السياقي،تفكيرالتصميم،التصور،تشكيل الافكار،تكرارية التصميم، النماذج ووثائق التصميم. كما وسنتطرق الى بعض الامثلة على الطرق والادوات المستخدمة وتتضمن: personas, scenarios, storyboards, focus groups, wireframing, prototyping, InVision, Axure, Balsamiq وغيرها من الادوات.

مقدمة الى المحتوى الرقمي

تناقش هذه المادة مفهوم المحتوى الرقمي المستخدم على الإنترنت وأنواعه، كما تعرف الطالب بأهمية المحتوى الرقمي في عالم الأعمال في وقتنا الحالي. توضح المادة أيضًا ما هي العوامل اللازمة لتطوير المحتوى على الإنترنت واختلافه عن المحتوى الكتابي التقليدي، بجانب التعريف بأساسيات اتقان المحتوى الكتابي الرقمي التي يتوجب على مطوّري المحتوى الالتزام بها. أخيرًا، تعرّف المقدمة الطلاب بأخر المستجدات والتوجهات في مجال صناعة المحتوى الرقمي والتي هي في تغيّر مستمر في كل يوم.

 

انتاج المحتوى الرقمي

تناقش هذه المادة الطرق الأمثل لإنتاج المحتوى لقطاعات وصناعات مختلفة على الإنترنت، وتعرف الطالب بأفضل الأدوات والأساليب المستخدمة لكتابة المحتوى الخاص بمواقع التجارة الإلكترونية التي تشهد تصاعدًا متزايدًا في السنوات الأخيرة، ومواقع النشر الإلكتروني التي تقدم موضوعات مختلفة كالأخبار والتغطيات الصحفية، والمحتوى المتخصص في الإعلان وجذب الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي، والقواعد الأساسية لكتابة المقالات الصحفية.

وفي الختام، تعرّف هذا المادة الطلاب والمتدربين بنوع مهم جدًا في عالم الإنترنت اليوم، وهي كتابة المقالات القصيرة (Informative Articles) التي تقدّم معلومات مبسطة ووصفًا لكيفية عمل أو صناعة الأشياء، بجانب تهيئة هذا النوع من الكتابة لمحركات البحث على الإنترنت (مثال: محرّك البحث جوجل)، وذلك من حيث اختيار العنوان والكلمات المفتاحية المناسبة، وتزويد المقالات بما يلزم لتحقيق مراتب متقدمة على محركات البحث. كتابة التدوينات أيضًا من الكتابات المهمة في عالم التسويق الإلكتروني اليوم وذلك لبناء العلامات التجارية وزيادة جمهورها.

المشروع

تهدف هذه المادة الى ربط مواد الدبلوم مع بعضها البعض، لضمان أن يقدم الطالب دليلاً واضحاً على ادراكه واتقانه لأهداف الدورة، من خلال انجازه لمحتوى عربي خاص بشبكة الانترنت، يراعي المفاهيم التي تعلمها في مواد الدبلوم، ويعتبر النجاح في المشروع شرطاً لانهاء متطلبات الحصول على الشهادة.

كيف تصل إلينا

تواصل مع الجمعية

تواصل دائما مع جمعية حوسبة اللغة العربية

  • مراسلتنا عبر:
  • هاتف: 02 8000 11 800
  • الايميل: info@ithar.org.org
  • Hotline: 647-507-1376

تواصل مع الجمعية عبر

Top